على هامش قمة العمل الإنساني: الإعلان عن إنشاء مركز للبيانات الإنسانية في هولندا

وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ستيفن اوبراين يقوم بزيارة إلى مخيم في جمهورية أفريقيا الوسطى. / نكتاريوس ماركوجيانس
وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ستيفن اوبراين يقوم بزيارة إلى مخيم في جمهورية أفريقيا الوسطى. / نكتاريوس ماركوجيانس

على هامش قمة العمل الإنساني: الإعلان عن إنشاء مركز للبيانات الإنسانية في هولندا

قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، اليوم الأثنين، إنه سيقوم بإنشاء مركز عالمي للبيانات الإنسانية في هولندا، بدعم من وزارة الخارجية الهولندية، ليصبح جاهزا للاستخدام في أوائل العام المقبل.

جاء الإعلان خلال فعالية بعنوان "مستقبل البيانات الإنسانية" على هامش قمة العمل الإنساني، المنعقدة في إسطنبول.,قال ستيفن أوبراين، وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ، إن "البيانات الدقيقة في الوقت المناسب أمر بالغ الأهمية لفهم وتلبية احتياجات المتضررين". وأضاف أوبراين أن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية يلعب دورا هاما وفريدا من نوعه في جمع البيانات من شركاء الأمم المتحدة لخلق فهم مشترك ومساعدة عملية صنع القرار على جميع المستويات، وأن المركز الجديد سيساعد على إيجاد حلول جديدة للتحديات، واستخدام البيانات بفعالية ومسؤولية في حالات الأزمات. وسيكون مركز البيانات جزءا من مركز الابتكار الذي أنشئ من قبل، في مدينة لاهاي، وسيجمع بين الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية في بيئة تعاونية. وسيقدم مركز البيانات الإنسانية الدعم في ثلاثة مجالات، هي زيادة انتشار وتأثير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية وشركائه، وخلق بيئة موثوقة لتبادل البيانات من خلال تعزيز الممارسات الجيدة في مجال سياسة البيانات، وزيادة معرفة العاملين في المجال الإنساني بالبيانات.ووفق ما جاء في بيان صحفي صادر عن المكتب، فإن استخدام البيانات سيكون عاملا رئيسيا لفعالية العمل الإنساني في القرن الحادي والعشرين.