اليمن: منسق الشؤون الإنسانية يدعو المجتمع الدولي إلى زيادة الدعم

من الأرشيف: مدينة صعدة في اليمن تضررت بشدة من جراء الغارات الجوية:
OCHA/Philippe Kropf
من الأرشيف: مدينة صعدة في اليمن تضررت بشدة من جراء الغارات الجوية:

اليمن: منسق الشؤون الإنسانية يدعو المجتمع الدولي إلى زيادة الدعم

في ختام بعثة تقييم استغرقت ثلاثة ايام إلى محافظة صعدة في شمال اليمن، حث منسق الشؤون الإنسانية في البلاد، جيمي ماكغولدريك، الأطراف المعنية اليمنية على احترام وقف الأعمال العدائية والسماح بوصول المساعدات الإنسانية دون عوائق. ودعا ماكغولدريك المجتمع الدولي إلى زيادة الدعم لليمن.

وقال في بيان صحفي "الحل السياسي فقط يمكنه إنهاء المعاناة في اليمن. آمل أن يتيح لنا وقف الأعمال العدائية تعزيز الأنشطة الإنسانية".

وزار منسق الشؤون الإنسانية يرافقه جورج خوري، رئيس مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، مستشفى جمهوري، وهو واحد من عدد قليل من المستشفيات في صعدة الذي يعمل كمركز للعلاج الرئيسي للجرحى.

"إن إغلاق وحدة العناية المركزة في مستشفى جمهوري له عواقب وخيمة على فرص الوصول إلى الرعاية وقد يضطر الجرحى إلى السفر لمسافات طويلة".

وزارت البعثة مدينة حيدان، حيث شاهدت تأثير الصراع على البنية التحتية المدنية. وقد تسببت الأضرار التي لحقت بالمدارس والمستشفيات في حيدان في حرمان ثلاثة آلاف طالب من الحصول على التعليم و عشرة آلاف شخص من إمكانية الحصول على الرعاية الصحية.

وقال "ماكغولدريك، "يجب حماية المؤسسات الصحية والتعليمية وابقاؤها محايدة أثناء النزاعات المسلحة. أدعو جميع أطراف النزاع إلى التصرف وفقا للقانون الدولي الإنساني وعدم استهداف البنية التحتية المدنية. الهجمات على المدارس والمستشفيات لديها عواقب وخيمة، خاصة بالنسبة للأطفال.