تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

بان كي مون: للمرة الأولى منذ بدء ظهور الإيبولا في غرب أفريقيا، تستعد المنطقة لإعلان خلوها من انتقال الفيروس

من الأرشيف: فريق لقاح فيروس إيبولا في كوتوغورو، غينيا. المصدر: منظمة الصحة العالمية / إس. هاوكي
من الأرشيف: فريق لقاح فيروس إيبولا في كوتوغورو، غينيا. المصدر: منظمة الصحة العالمية / إس. هاوكي

بان كي مون: للمرة الأولى منذ بدء ظهور الإيبولا في غرب أفريقيا، تستعد المنطقة لإعلان خلوها من انتقال الفيروس

لقد مرّ تقريبا 16 شهرا منذ اعتماد الجمعية العامة القرار 69/1، الذي يعرب عن قلق بالغ إزاء تفشي الإيبولا في غرب أفريقيا، أما اليوم، فنحن نواجه وضعا مختلفا إلى حد كبير، بحسب الأمين العام بان كي مون.

السيد بان الذي كان يتحدث اليوم الأربعاء في اجتماع الجمعية العامة حول الإيبولا أوضح أنه "للمرة الأولى منذ بدء ظهور المرض، فإن المنطقة على أعتاب إعلان خلوها من انتقال فيروس الإيبولا.

وأضاف "أعلنت سيراليون نهاية انتقال فيروس الإيبولا في 7 من تشرين الثاني /نوفمبر 2015. أما غينيا فأعلنت عن هذا الإنجاز في 29 من ديسمبر/كانون الأول 2015. ودخلت هاتان الدولتان الآن في فترة 90 يوما من اليقظة الشديدة. سيحتاج المستجيبون الوطنيون والدوليون إلى البقاء منخرطين تماما. ليبيريا على بعد يوم واحد من إعلان نهاية تفشي المرض في البلاد. وهذا يعني أن غدا - 14 من يناير/كانون الثاني – سيتم إيقاف كل السلاسل المعروفة لانتقال العدوى في غرب أفريقيا."

بان كي مون نوه أيضا بالقيادة الحاسمة للرؤساء والسلطات الوطنية في البلدان الثلاثة المتضررة وإشراك جميع المجتمعات، الذي أدى إلى إحراز هذه الإنجازات، داعيا إلى الإبقاء على الزخم لتذليل التحديات الكبيرة المتبقية.