وصول الإمدادات الطبية العاجلة في اليمن

Photo: Almigdad Mojalli/IRIN
Almigdad Mojalli/IRIN
Photo: Almigdad Mojalli/IRIN

وصول الإمدادات الطبية العاجلة في اليمن

قام صندوق الأمم المتحدة للطفولة، اليونيسف بتسليم إمدادات طبية عاجلة تكفي لمعالجة خمسمائة ألف شخص في اليمن. ومن المتوقع أن تساهم هذه الإمدادات في العناية بالنساء والأطفال خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

وكانت اليونيسف قد ذكرت في الأسبوع الماضي أن 115 طفلا على الأقل قتلوا بسبب القتال الدائر بين القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين.وستساهم الإمدادات، التي تم نقلها بالقوارب إلى مدينة عدن، في سد النقص في الإمدادات المنقذة للحياة المستنفدة بسرعة في المراكز الصحية. وتفيد التقارير باكتظاظ المرضى في مستشفيات محافظة لحج، فيما تتناقص الموارد الحيوية بشكل سريع.وتشمل شحنة الإمدادات الطبية الأدوية لعلاج نحو سبعة آلاف طفل من الإسهال المائي الحاد، وعُدد توليد، من شأنها أن تدعم الولادة الآمنة ل 2500 طفل.ومن المتوقع أن تصل إلى الحديدة عن طريق القوارب شحنة أخرى من الإمدادات الحيوية يوم الاربعاء.وفي الوقت نفسه، دعت منظمة الصحة العالمية إلى وضع حد للهجمات المستمرة على العاملين في مجال الرعاية الصحية والمرافق الصحية. ويواجه العاملون في مجال الصحة وسيارات الإسعاف التي تحمل المرضى خطر الهجوم.