فانواتو: اليونيسف تطلق حملة لتسجيل المواليد كجزء من التعافي من إعصار بام

Photo: UNICEF/Vlad Sokhin
UNICEF/Vlad Sokhin
Photo: UNICEF/Vlad Sokhin

فانواتو: اليونيسف تطلق حملة لتسجيل المواليد كجزء من التعافي من إعصار بام

من المقرر أن يحصل الآلاف من الأطفال المتضررين من إعصار بام، الذي اجتاح فانواتو الشهر الماضي على شهادات ميلاد جديدة من خلال الحملة التي تدعمها الأمم المتحدة، حسبما أعلن صندوق الأمم المتحدة للطفولة، اليونيسف، اليوم.

وقالت ممثلة اليونيسف في المحيط الهاد الدكتورة كارين ألين في بيان صحفي إن "قيد المواليد هو التسجيل الرسمي للطفل كمواطن. إنه حق من حقوق الطفل وعملية هامة لحمايته".وأضافت، "بدون شهادة ميلاد، قد يجد الأطفال لاحقا، وخاصة الأكثر ضعفا، صعوبة في الوصول إلى الخدمات الصحية والاجتماعية الأساسية، وتقديم طلب للحصول على وظيفة، وجواز سفر، والتصويت أو فتح حساب مصرفي."وتستهدف هذه الحملة، التي تنطلق اليوم سبعة آلاف طفل في خمس عشرة جزيرة في ست محافظات، تعزيز قيد المواليد الذين لم يتم تسجيلهم وإعادة إصدار شهادات ميلاد لأولئك الذين فقدت أوراق ثبوتيتهم عندما ضرب إعصار بام فانواتو.وأوضحت ممثلة اليونيسف أن الوكالة تعمل مع الحكومة والسلطات المحلية على ضمان قيد الأطفال في جميع أنحاء فانواتو، بالإضافة إلى ضمان إدراج الأطفال المحرومين في التخطيط والقرارات على المستوى الوطني.وقالت "إذا لم يتم قيد الأطفال رسميا كمواطنين، سيكونون عرضة للاستبعاد، بما في ذلك عدم إحصاءهم في التخطيط ووضع الميزانية"، مضيفة أن الحملة قد تكون المرة الأولى التي يعاد فيها إصدار شهادات الميلاد المفقودة كجزء من الانتعاش المبكر بعد الكوارث في المحيط الهادئ.