تقييم مستجد يسلط الضوء على منجزات "فاو" من خلال العمل الاستراتيجي مع البلدان الأعضاء

تقييم مستجد يسلط الضوء على منجزات "فاو" من خلال العمل الاستراتيجي مع البلدان الأعضاء

media:entermedia_image:86f8db12-0198-45cd-bdbc-f29f6c264dcb
يبرز تقييم صدر حديثاً عمق واتساع التغيرات التحولية التي تشهدها منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، فاو، على كافة مستوياتها؛ ويخلص تقرير شبكة تقييم الأداء المتعددة الأطراف موبان 2014 "MOPAN" إلى أن "فاو" اتخذت تدابير ملموسة وكشفت عن قيادة تنفيذية قوية مكنت من غرس ثقافة موجهة نحو تحقيق النتائج على المستويين التنظيمي والقطري.

وقال تقرير التقييم الدولي إن "المنظمة تمضي بإجراء إصلاحات عميقة وواسعة النطاق على جميع مستوياتها، بهدف تحسين النظم والممارسات التي مثلت إشكالية في الماضي، وتحديداً لتصبح أكثر شفافية ومنحى ينشد النتائج".وشدد التقرير على أن "فاو" منذ تقييم عام 2011، "شحذت تركيزها الاستراتيجي" عن طريق الحد من عدد الأهداف الاستراتيجية التي تتبناها لحصرها في خمسة، ومواءمتها مع اختصاصاتها الأساسية وميزتها المقارنة".وأضاف التقييم الدولي أن الإطار الاستراتيجي يعكس بقوة الجهود الأخيرة لمنظمة "فاو" من أجل إعادة تركيز برنامجها من خلال اعتماد برمجة أكثر تماسكاً وتحسين التنسيق بين إداراتها الفنية.ورحب المدير العام للمنظمة جوزيه غرازيانو دا سيلفا بالتقييم الدولي قائلاً "مرت المنظمة عبر تغيرات تحولية هامة منذ عام 2012، وبدأنا نرى النتائج... لكن عملنا لم ينته بعد. والآن حان الوقت لتوحيد جهودنا السابقة وإجراء التعديلات اللازمة لتقديم أقصى الإمكانيات لدينا. وأني لواثق من أن السنوات القادمة سيمكن المنظمة، بل ولسوف تقدم مساهمة أكبر في الجهود الوطنية والإقليمية والعالمية لضمان الأمن الغذائي والتغذوي للجميع، وتعزيز التنمية المستدامة".وخلص تقييم 2014 إلى أن "فاو" أصبحت "منظمة ذات صلة وتقدم مساهمة هامة في النهوض عالمياً بالأمن الغذائي والنظم الزراعية على الأصعدة الإقليمية والقطرية".ولاحظ أيضاً كيف قامت "فاو" على مدى السنوات الثلاث الماضية، "بإصلاحات تنظيمية في العمليات والإدارة، لكي تصبح أعلى إيفاء بالتوجه الوارد في إطارها الاستراتيجي".وأبرز التقييم أيضاً تعزيز المنظمة تعاونها مع وكالات الأمم المتحدة الأخرى والجهات المعنية، لمعالجة أكثر فعالية للقضايا العالمية والإقليمية والقطرية، فضلاً عن إدارة حالات الطوارئ. واعتبر التقييم جهود المنظمة في العمل مع وكالات الأمم المتحدة الشقيقة بأنها "تستحق الثناء".وقال تقرير "موبان" إن المنظمة، "أضحت أكثر استراتيجية في البلدان النامية وفي جهود اللامركزية كأساس متين لتحسين أهمية وفعالية برامجها".وأضاف التقرير، أن المنظمة "رائد" في الحوار والتعاون فيما بين بلدان الجنوب، وفي تقاسم وتبادل المعرفة والخبرات والممارسات الجيدة والموارد الأخرى فيما بين بلدان جنوب الكرة الأرضية.