بوكوفا: الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية بالعراق وسوريا يزيد حدة النزاع

Photo: UNESCO
UNESCO
Photo: UNESCO

بوكوفا: الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية بالعراق وسوريا يزيد حدة النزاع

رحبت المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2199 الصادر يوم الخميس، الذي يدين تدمير التراث الثقافي ويقضي باتخاذ تدابير ملزمة قانونا لمكافحة الاتجار غير المشروع بالقطع الأثرية والممتلكات الثقافية الآتية من العراق وسوريا.

وقالت بوكوفا إن صدور القرار يُعد خطوة حاسمة في إطار تعزيز حماية التراث الثقافي في البلدين. وأضافت أن القرار يُسلم صراحة بأن ممارسات النهب والسلب والتدمير والاتجار غير المشروع التي يتعرض لها التراث الثقافي لا تمثل مأساة ثقافية فحسب، بل إن الأمر يتعلق بضرورة اتخاذ تدابير سياسية وأمنية عاجلة في كافة الجهود الرامية إلى إحلال السلام.وأضافت أن ممارسات تدمير التراث الثقافي في العراق وسوريا ونهبه بلغت مستويات غير مسبوقة، كما أن الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية من شأنه زيادة حدة النزاع الدائر في هذين البلدين لأنه يوفر أموالاً للجماعات المسلحة وللإرهابيين. وذكرت أن تدمير التراث الثقافي في البلدين يعد خسارة للإنسانية جمعاء، مشددة على ضرورة الوفاء بالمسؤولية المشتركة التي تتطلب الوقوف صفا واحدا من أجل حماية هذا التراث.