تمديد تعيين ويلفريد ليمكه مستشارا خاصا للأمم المتحدة للرياضة من أجل التنمية والسلام

Photo: 2010 Antoine Tardy/UNOSDP
2010 Antoine Tardy/UNOSDP
Photo: 2010 Antoine Tardy/UNOSDP

تمديد تعيين ويلفريد ليمكه مستشارا خاصا للأمم المتحدة للرياضة من أجل التنمية والسلام

أكد المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المعني بالرياضة من أجل التنمية والسلام، ويلفريد ليمكه، أنه سيواصل السعي لرفع مستوى الوعي وتشجيع استخدام الرياضة كأداة للتنمية والسلام فيما تم تمديد تعيينه في هذا المنصب لمدة عام آخر.

وقال السيد ليمكه، الذي شغل منصب المستشار الخاص منذ أبريل نيسان 2008، إنه سيستخدم فترة العام هذه لاستكشاف الطرق التي يمكن أن تستخدم الرياضة من خلالها لإحداث تغييرات اجتماعية وتنموية إيجابية.وقال "الرياضة هي رمز قوي يلغي الحواجز ويوفر فرصا للتقارب. وهي لا تملك القدرة على وقف الدبابات، ولكنها قادرة على الجمع بين الناس ويمكن أن تكون منصة ممتازة لفتح الحوار وتوحيد الشعوب وبناء الثقة. الرياضة هي سند لإحداث تغيير إيجابي في العالم".ويذكر أن المستشار الخاص منوط بالتواصل مع عالم الرياضة، فضلا عن قيادة وتنسيق جهود منظومة الأمم المتحدة لتعزيز التفاهم والدعم للرياضة كأداة في النهوض بأهداف التنمية والسلام، بما في ذلك الأهداف الإنمائية الثمانية للألفية.وبعد عام شهد مباريات كأس العالم لكرة القدم ودورة الألعاب الأولمبية الشتوية وأولمبياد ذوي الإعاقة، سيتم التركيز في عام 2015 على تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية وإنشاء جدول أعمال التنمية في مرحلة ما بعد عام 2015.