في افتتاح الجمعية العامة الأمين العام يدعو إلى التوحد في القضاء على انتهاكات حقوق الإنسان والفقر والأمراض

UN Photo/Evan Schneider
UN Photo/Evan Schneider
UN Photo/Evan Schneider

في افتتاح الجمعية العامة الأمين العام يدعو إلى التوحد في القضاء على انتهاكات حقوق الإنسان والفقر والأمراض

قبل أيام على افتتاح الجزء رفيع المستوى من الدورة 69 للجمعية العامة، دعا أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون قادة العالم إلى التوحد في مواجهة أزمات مدمرة لا تعد ولا تحصى وإعلاء كرامة الإنسان وسيادة القانون ومبادئ ميثاق الأمم المتحدة.

وقال في افتتاح الدورة 69 للجمعية العامة اليوم الثلاثاء في مقر المنظمة الدولية بنيويورك:

"أنا مقتنع بأن الدورة 69 للجمعية العامة يمكن أن تكون الأكثر ترابطا خلال جيل - وعلى مدى جيل. يجب أن يكون العام المقبل وقتا للعمل، وقتا لتحقيق النتائج. لدينا اختبارات مهمة أمامنا- وتوقعات كبيرة في مجال السلام والتنمية وتحديات في مجال حقوق الإنسان."

وتبدأ الدورة ال69 هذا الشهر - مع اجتماعات حيوية رفيعة المستوى تهدف إلى وقف التهديد الوجودي لتغير المناخ، وتعزيز الحقوق والفرص للشعوب الأصلية في العالم، والتكاتف معا لتحسين صحة النساء والفتيات، والقضاء على الايبولا ومعالجة العديد من تحديات السلام والأمن التي تعصف بالعالم حاليا.

الأمين العام قال إن هناك الكثير من الأسباب التي تدعو إلى القلق، غير أنه أشار إلى وجود الكثير من الأسباب التي تدعو إلى الأمل:

"ذلك الأمل يبدأ من هنا - من هذه الغرفة الفريدة من نوعها والعجيبة حيث يتوحد العالم لحل التحديات وتحسين حياة أولئك الذين أرسلونا إلى هنا - "نحن الشعوب"."

ودعا الأمين العام إلى عقد العزم على العمل معا لتسريع التقدم مع دخول الأهداف الإنمائية للألفية مرحلتها النهائية، وإلى توحيد القوى لوضع جدول أعمال التنمية المستدامة الذي يمكن أن يمحو الفقر المدقع على مدى السنوات ال 15 المقبلة. ودعا الجميع إلى الالتزام بمواجهة تحدي تغير المناخ وجعل كوكب الأرض أنظف وأكثر اخضرارا للأجيال القادمة.

كما دعا السيد بان إلى عدم ادخار إي جهد لوضع حقوق الإنسان في أعلى سلم الأولويات وتعزيز السلام والأمن في كل مكان للجميع.