خبير أممي: يجب أن يتحرك العالم الآن لتجنب حدوث كارثة إنسانية في الصومال

media:entermedia_image:894117fc-13d6-45cd-a8f2-e24c1c6298db

خبير أممي: يجب أن يتحرك العالم الآن لتجنب حدوث كارثة إنسانية في الصومال

دعا خبير الأمم المتحدة المستقل المعني بحقوق الإنسان في الصومال بهام توم نياندوغا المجتمع الدولي إلى التحرك الآن لتفادي وقوع كارثة إنسانية وشيكة في الصومال.

وفي بيان أصدره اليوم الجمعة حث نياندوغا الجهاتِ المانحة للاستجابة للنداء الإنساني الذي أطلقته الأمم المتحدة وشركاؤها بالتعاون مع الحكومة الصومالية، والذي مازال ينقصه حوالي 663 مليون دولار أمريكي.

وقال الخبير الأممي إن وضع نقص الغذاء في الصومال يتدهور بسرعة، مشيرا إلى "أن صراعا مستمرا، وهطول أمطار أقل من المعتاد في أجزاء البلاد الزراعية، وارتفاع أسعار المواد الغذائية، ومحدودية فرص الوكالات الإنسانية لتقديم المساعدة التي تشتد الحاجة إليها في بعض أجزاء من البلاد بسبب النزاع، يدفع الصومال أقرب فأقرب وبشكل مقلق نحو انعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية".

هذا وقد أعلنت حكومة الصومال الجفاف في سبع مناطق، وهي جيدو وباكول وهيران، غالغادود وباي وشبيلي الوسطى وشبيلي السفلى. وحذرت من أنه إذا لم يتم اتخاذ تدابير عاجلة، ستتكرر مجاعة عام 2011 التي قتل فيها أكثر من 250،000 شخص، نصفهم من الأطفال، داعية المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى المساعدة.