باكستان: خبراء حقوق يطالبون بحماية الأقليات الأحمدية المسلمة

باكستان: خبراء حقوق يطالبون بحماية الأقليات الأحمدية المسلمة

OHCHR
قال المقرر الخاص المعني بحرية الدين أو المعتقد هاينر بيليفيلدت:"إنني قلق جدا من الهجمات العنيفة الأخيرة ضد الطائفة الأحمدية من قبل المتطرفين المتشددين. وأحث باكستان على ضمان الحق في حرية الدين أو المعتقد للأقليات الدينية".

ودعا ثلاثة من خبراء الأمم المتحدة المعنيين بحقوق الإنسان، السلطات الباكستانية إلى اتخاذ تدابير عاجلة لوقف القتل القائم على أساس العقيدة وضمان أمن الطائفة الأحمدية المسلمة، المحظورة عقيدتها في البلاد.

ووفقا للبيان، لقي سبعة أشخاص من طائفة الأحمدية المسلمة مصرعهم في عام 2013.

وتأتي الدعوة بعد تجدد الهجمات العنيفة ضد المسلمين من تلك الطائفة في باكستان، والتي راح ضحيتها اثنان من أفراد المجتمع فضلا عن عدد من الاعتقالات بتهمة التجديف، ويعتقد أن هذه الهجمات ناجمة عن اختيارهم والممارسة السلمية للمعتقدات الدينية.

وقال المقرر الخاص المعني بحالات الإعدام خارج القضاء والإعدام التعسفي، كريستوف هينز هاينر:"على السلطات الباكستانية إتخاذ تدابير وقائية قوية وعاجلة وتقديم مرتكبي أعمال القتل إلى العدالة".