تأبين موظفي الأمم المتحدة اللذين قتلا في الصومال

يوري فيديتوف مدير مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة -
Jean-Marc Ferré
يوري فيديتوف مدير مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة -

تأبين موظفي الأمم المتحدة اللذين قتلا في الصومال

أقيمت مراسم تأبين لاثنين من موظفي الأمم المتحدة، قتلا في الصومال، بينما كانا يعملان لصالح مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة.

كليمنت جوريسان، البالغ من العمر 28 عاما، و سيمون ديفيز 57 عاما ، قتلا في هجوم مسلح في السابع من نيسان أبريل، بينما كانا يعملان على دعم جهود المكتب في المنطقة عند إطلاق النار عليهما من قبل مسلحين مجهولين في مطار غالكايو في بونتلاند.وأثنى المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، يوري فيداتوف، على الموظفين في المراسم التي جرت في فيينا "لقد قاما، في ظروف شاقة، بعمل صعب نادرا ما تتحدث عنه عناوين الأخبار، ولكنه ضروري جدا وأساسي في تعزيز الإنصاف والنزاهة، وبهذه الطريقة، فإن سيمون و كليمنت دعما شعب الصومال وساعدا على إرساء أساس من أجل السلام والازدهار في هذه المنطقة."