خبير دولي يعرب عن القلق بشأن وضع حقوق الإنسان في إيران

المقرر الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في إيران أحمد شهيد. المصدر: الأمم المتحدة / أماندا فويسارد
المقرر الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في إيران أحمد شهيد. المصدر: الأمم المتحدة / أماندا فويسارد

خبير دولي يعرب عن القلق بشأن وضع حقوق الإنسان في إيران

في تقريره إلى مجلس حقوق الإنسان عن الوضع في إيران قال أحمد شهيد المقرر الخاص للأمم المتحدة إن الحكومة الإيرانية لم تف بعد بتعهداتها تجاه تعزيز احترام الحقوق الأساسية للإنسان.

وتناول شهيد، في تقريره، ارتكاب انتهاكات واسعة لحقوق الإنسان منها التمييز والتضييق على حريات التعبير والتجمع وتشكيل الأحزاب والجمعيات.وأمام مجلس حقوق الإنسان قال أحمد شهيد المقرر الخاص المعني بحقوق الإنسان في إيران "على الرغم من المحاولات المتواضعة لاتخاذ خطوات نحو الإصلاح إلا أن وضع حقوق الإنسان في إيران مازال يثير القلق البالغ. مازال مئات المعتقلين السياسيين يعانون في السجن، غالبا لا لسبب سوى الادعاء بارتكاب جريمة التعبير عن رأي أو معتقد. ويتعرض أفراد الأقليات العرقية والدينية والجنسية للمضايقات والاضطهاد للدفاع عن حقوق المجموعة أو تراثها المجتمعي أو الحق في العبادة."ودعا المقرر الخاص إيران إلى تعزيز ضمانات المحاكمات النزيهة من خلال التأكد من قدرة السجناء على الوصول إلى المساعدة القانونية التي يختارونها، والتحقيق في ادعاءات إساءة معاملة السجناء نفسيا وجسديا ومحاسبة المسئولين عن ذلك.