الأمين العام يدين الهجوم على مسجد الإيمان بدمشق

22 آذار/مارس 2013

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي وقع في مسجد الإيمان في دمشق يوم الخميس وأدى إلى مقتل وإصابة عدد كبير من الأشخاص.

وعن ذلك قال المتحدث باسم الأمم المتحدة مارتن نسيركي"إن الأمين العام يؤمن بضرورة التحقيق بشكل عاجل وكامل في هذا العمل الوحشي وغيره من الأعمال التي سبقته وتقديم الجناة إلى العدالة. ويجدد الأمين العام دعوته لجميع الأطراف للامتثال لالتزاماتها وفق القانون الإنساني الدولي"وقال البيان المنسوب للمتحدث باسم الأمين العام إن الاستهداف المتعمد للمدنيين والأهداف المدنية بما فيها أماكن العبادة يعد جريمة حرب، مشددا على ضرورة وقف تلك الأعمال المشينة على الفور.وأكد أمين عام الأمم المتحدة قناعته الثابتة بأن اللجوء إلى العنف والوسائل العسكرية لن يسفر إلا عن مزيد من المعاناة والتدمير، وأن الحل السياسي هو السبيل الوحيد للخروج من هذا الصراع.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.