انعدام الأمن يعيق جهود الإغاثة في جمهورية أفريقيا الوسطى

3 كانون الثاني/يناير 2013

ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن استمرار العنف في جمهورية أفريقيا الوسطى يعيق وصول المساعدات الإنسانية للنازحين.

وكانت التقارير قد أفادت بأنه قد تم مؤقتا اجلاء العاملين في المجال الإنساني بعد هجمات من قبل تحالف متمردي "سيليكا" على عدة بلدات الذي هدد بالتقدم نحو العاصمة، بانغي.

عبد الله سوادوجو، نائب رئيس مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في جمهورية أفريقيا الوسطى، قال إنه من الصعب تحديد عدد الأشخاص الذين فروا من منازلهم حيث يعيش أكثر من ثلاثمائة ألف شخص في المناطق المتأثرة بالنزاع، مضيفا "أن الأولوية الرئيسية الآن النتائج بالضبط حتى نستطيع تقديم الاستجابة المناسبة لهذه الاحتياجات".

مزيد من التفاصيل وأخبار أخرى على موقع إذاعة الأمم المتحدة

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.