انعقاد الدورة الـسابعة والعشرين للإسكوا في ظل تغيرات إقليمية جذرية

7 آيار/مايو 2012
شراكة بين الإسكوا والمعهد السويدي بالإسكندرية لمناهضة العنف ضد المرأة

تعقد لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (إسكوا) الدورة الوزارية السابعة والعشرين في الفترة من 9 إلى 10 من الشهر الجاري في بيت الأمم المتحدة برعاية رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، في الوقت الذي تشهد فيه المنطقة تغييرا جذريا ذا أبعاد سياسية واقتصادية واجتماعية.

وأشارت الإسكوا إلى أن ظروف المنطقة تؤكد مجددا على دورها بصفتها الذراع الإقليمي للأمم المتحدة وصوت بلدانها الأعضاء على مستوى المنظمة الدولية والعالم، كما تؤكد على دورها كملتقى لحكومات البلدان الأعضاء وللمعنيين من منظمات حكومية وغير حكومية وخبراء بهدف مناقشة مواضيع حيوية تهم الإنسان العربي في حاضره ومستقبله.

ويسبق الدورة الوزارية اجتماعات تحضيرية بدأت صباح اليوم على مستوى كبار المسؤولين لتختتم يوم غد الثلاثاء.

وتتولى دولة الإمارات العربية المتحدة رئاسة الدورة السابعة والعشرين بعد أن تولت المملكة الأردنية الهاشمية رئاسة الدورة السابقة.

وتناقش الإسكوا في دورتها الحالية مواضيع وأنشطة هامة، أبرزها حلقة الحوار الوزارية حول "دور المشاركة والعدالة الاجتماعية في تحقيق التنمية المستدامة والمتوازنة"، وهي الموضوع الرئيسي للدورة؛ وحلقة الحوار الوزارية حول "التحضيرات الجارية لمؤتمر ريو 20 في المنطقة العربية"؛ وحلقة الحوار الوزارية حول "التمويل الشامل في منطقة الإسكوا: الحالة الراهنة والآفاق المستقبلية".

ومن الأنشطة الهامة، التي تتخلل الدورة أيضا إطلاق مشروع إرشادات الإسكوا لتشريعات الفضاء الالكتروني.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.