منظمة الصحة العالمية تتعاون مع باكستان في مواجهة مرض حمى الضنك المتفشي في إقليم البنجاب

منظمة الصحة العالمية تتعاون مع باكستان في مواجهة مرض حمى الضنك المتفشي في إقليم البنجاب

media:entermedia_image:76359311-e1b3-4358-b9ba-72a901b23f67
أفادت منظمة الصحة العالمية بأنه قد تم تسجيل قرابة أثني عشر ألفا وخمسمائة حالة حمى ضنك، ومائة وخمسة وعشرين حالة وفاة مرتبطة بالمرض في باكستان في الفترة ما بين الأول من كانون الثاني/يناير، والثامن والعشرين من أيلول/سبتمبر الماضيين.

ووفقا للمنظمة، فقد ظهرت كل الحالات في إقليم البنجاب فقط. ويقول طارق جاسرفيك المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية:

"كان عدد الحالات المسجلة العام الماضي أعلى من الحالات التي تم تسجيلها في السنوات الخمس الماضية مجتمعة في باكستان. وتحاول المنظمة مساعدة السلطات الوطنية على الاستجابة لتفشي المرض، وكان هناك اجتماع في الثالث عشر من سبتمبر بمشاركة ممثلين من كافة المقاطعات والمناطق. ومن نتائج الاجتماع أنه تم تشكيل مجموعات فرعية، وتقوم المنظمة بتسهيل إدارة المجموعات الخاصة بحمى الضنك، والإعلام والاتصالات، وتعبئة المجتمع، ومكافحة وسائل انتقال المرض".

وقد قدمت منظمة الصحة العالمية الدليل الجديد لإدارة الحالات السريرية، الذي وضعه الأطباء الباكستانيين على أساس دراسة تمت بأثر رجعي بناء على معلومات من تجارب المستشفيات الباكستانية، والخبرات الدولية والإقليمية. كما قامت المنظمة بتسهيل ودعم التدريب على التعامل مع حالات حمى الضنك، في عدد من المقاطعات.