مفوضية شؤون اللاجئين تسعى للحصول على 120 مليون دولار لتوفير الإيواء لمتضرري الفيضانات في باكستان

25 آب/أغسطس 2010

أفادت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين أن عدد الأشخاص الذين هم بحاجة إلى مأوى في مناطق الفيضانات في باكستان في ارتفاع مستمر حيث تغمر المياه أراض جديدة كل يوم وطالبت المفوضية بمبلغ أكبر لضمان تأمين الإيواء لهؤلاء المشردين.

وقالت المفوضية إنها الآن بحاجة إلى 120 مليون دولار، بدلا عن 41 مليون دولار كانت قد طالبت بها سابقا، لتتمكن من توفير المأوى وغيره من المساعدات لنحو مليوني شخص خلال الأربعة أشهر القادمة.

وأشارت إلى أن موظفيها في الميدان قد أفادوا بزيادة عدد المخيمات في إقليم السند مع امتداد الفيضانات إلى مناطق جديدة في جنوب باكستان خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال المتحدث باسم المفوضية، أندريه ماهسيتش، "إن موظفينا أفادوا بأن نحو 700.000 شخص مشرد يقيمون حاليا في 1800 مخيم، معظمها في المدارس والمباني العامة أو مخيمات قليلة أقامتها الحكومة".

وأضاف "تقوم المفوضية بتوزيع الخيام وغيرها من مواد الإغاثة وتقديم المشورة الفنية للسلطات المحلية حول كيفية إدارة وتنسيق شؤون المخيمات".

ويعتقد أن الفيضانات أثرت على 17 مليون شخص، 8 ملايين منهم بحاجة إلى مساعدة إنسانية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.