صندوق الأمم المتحدة للطوارئ يجمع تعهدات بمبلغ 424 مليون دولار

صندوق الأمم المتحدة للطوارئ يجمع تعهدات بمبلغ 424 مليون دولار

جون هولمز
استطاع صندوق الأمم المتحدة المركزي للطوارئ من جمع 424 مليون دولار خلال جلسة جمع التبرعات السنوية، حيث حذر المسؤولون من ازدياد الاحتياجات في عام 2010.

وقال وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية، جون هولمز، "إن هذا أكثر مما جمعنا في أي تعهد مماثل، وهذا أمر مشجع للغاية خصوصا أن هذا يأتي على خلفية أزمة اقتصادية ومالية كبيرة أثرت على ميزانيات العديد من الدول المانحة بصورة واضحة".

وأضاف "أنا واثق من أننا سنتمكن من جمع بقية المبلغ للوصول إلى مبلغ 450 مليون دولار وهو المبلغ المطلوب لعام 2010"، مشيرا إلى أنه تم جمع مبلغ 400 مليون دولار عام 2009.

وتأسس الصندوق ا عام 2006 لبدء عمليات الإغاثة فور وقوع الكارثة وذلك بتوفير الأموال اللازمة خلال أيام معدودة مما يساهم في إنقاذ أرواح الأشخاص التي ستفقد بسبب التأخير.

من ناحيته قال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، "إن الصندوق سريع وفعال ومنقذ للأرواح"، محذرا من أن آثار تغير المناخ تزيد من حجم الكوارث.

وقال بان كي مون "هذا العام استخدمت فرق الأمم المتحدة في أكثر من 45 دولة نحو 340 مليون دولار من الصندوق لمساعدة ملايين الأشخاص".

وأشار الأمين العام إلى أن الصندوق يقدم الدعم في الأزمات لتوفير التغذية والرعاية الصحية والطعام.

وقال بان كي مون "لكل هذا علينا التزام اليقظة والحذر ومواصلة هذا العمل ونتوقع أن نواجه احتياجات إنسانية كبيرة عام 2010 وما بعدها".

وأشار إلى أن الاحتباس الحراري يؤثر على ملايين الأشخاص كل عام عبر الفيضانات والعواصف والجفاف، والأكثر تأثرا هم الفقراء والفئات الضعيفة.

وأضاف قائلا "لا نعرف كيف سيؤثر تغير المناخ العام القادم على الناس وخصوصا مع نزوح السكان من مكان لآخر والتراجع الاقتصادي مما قد يخلق أوضاعا طارئة، كما لا نعرف إذا ما سيندلع نزاع ما في مكان ما مما يهدد المكاسب التي تحققت، إلا أننا نعرف أنه وعندما نواجه مثل هذه التحديات فإن الصندوق سيكون جزءا هاما من الاستجابة".