خبير في حقوق الإنسان يزور ميانمار

13 شباط/فبراير 2009
كوينتانا

يبدأ الخبير المستقل المعني بحقوق الإنسان في ميانمار، توماس أوهيا كوينتانا، غدا زيارة إلى ميانمار تستغرق ستة أيام لتقييم التطورات في البلاد منذ آخر زيارة له العام الماضي.

وكان كوينتانا الذي عينه مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في أيار/مايو 2008، قد زار ميانمار في آب/أغسطس الماضي.

واقترح المقرر الخاص بعد زيارته للبلاد مراجعة القوانين المحلية التي تحد من الحقوق الأساسية وإطلاق سراح نحو 2000 معتقل سياسي وإصلاح وتدريب الجيش وإصلاح القضاء حتى يكون مستقلا تماما.

وأكد ضرورة الانتهاء من هذه الإصلاحات قبل الانتخابات المقررة عام 2010.

وسيناقش كوينتانا هذه الإصلاحات مع المسؤولين خلال زيارته كما طلب مقابلة بعض المعتقلين وقيادات الأحزاب السياسية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.