استئناف محادثات نيروبي حول الصراع في شرق الكونغو

7 كانون الثاني/يناير 2009

استؤنفت في نيروبي اليوم الجولة الثالثة من الحوار الخاص بشرق الكونغو، بين ممثلين عن الحكومة الكونغولية، وعن المؤتمر الوطني للدفاع عن الشعب.

وقد دخلت المحادثات الآن مرحلة النقاش الموضوعي، ورأس الجلسة بنجامين مكابا، نيابة عن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لمنطقة البحيرات العظمي، أوليسغون اوباسانجو، والذي يجري مشاورات في المنطقة.

وقد نقلت ميشيل مونتاس المتحدثة باسم الأمم المتحدة عن بنجامين مكابا:

" لقد أطلع مكابا المجتمعين على أن هناك مشاورات تجري لبحث إمكانية عقد قمة على مستوى رؤساء الدول في منطقة البحيرات العظمى منتصف الشهر الحالي، حتى يطلعوا على التقدم الذي تم إحرازه، والعقبات الماثلة، والتحركات التي يمكن القيام بها في المستقبل".

وأضاف مكابا في اجتماع اليوم أنه سيكون من المهم جدا الوصول إلى تفاهم فيما يتعلق بوقف رسمي ومشترك للأعمال العدائية، أو هدنة، بهدف التخفيف من المعاناة الإنسانية المتواصلة في المناطق المتضررة من الصراع.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.