, وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية يقول يجب تحسين الوضع الأمني قبل عودة النازحين إلى قراهم في دارفور

30 تشرين الثاني/نوفمبر 2007

, قال وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية، جون هولمز، الذي يزور السودان حاليا، إن المشردين داخليا لن يعودوا إلى قراهم ما لم يتحسن الوضع الأمني وتتوفر الخدمات الأساسية.

, وكان هولمز قد التقى اليوم بالمشردين داخليا في مخيم الضعين بجنوب دارفور الذي يأوي نحو 50.000 شخص.

وقال هولمز "إنه بعد العيش في المخيمات لأكثر من ثلاث سنوات فإن المشردين يريدون العودة إلى قراهم إلا أنهم أكدوا أنهم لن يستطيعوا ذلك ما لم تتحسن الأوضاع الأمنية وتوفرت الخدمات الأساسية".

كما التقى هولمز مع العاملين في الإغاثة لمناقشة التحديات التي يواجهونها يوميا، بما فيها اختطاف السيارات والاعتداءات والمضايقات.

وأضاف هولمز أن العديد من المنظمات أبدت ضيقها من العقبات البيروقراطية التي تعيق عملها.

ومن المقرر أن يتوجه هولمز غدا إلى الفاشر عاصمة شمال دارفور ومقر قوات الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي المزمع نشرها في الإقليم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.