اللجنة الثالثة للجمعية العامة تبحث تبني الإعلان المتعلق بحقوق الشعوب الأصلية

اللجنة الثالثة للجمعية العامة تبحث تبني الإعلان المتعلق بحقوق الشعوب الأصلية

media:entermedia_image:4b5ef704-5074-4a93-91e8-b038a30f6cef
دعا مبعوث الأمم المتحدة الخاص بوضع حقوق الإنسان والحريات الأساسية للشعوب الأصلية، رودولفو ستافنهغين، أعضاء الجمعية العامة إلى السير على خطى الأمم المتحدة وأن يتبنوا بسرعة وبدون تعديل الإعلان الخاص بحقوق الشعوب الأصلية.

وحذر ستافنهغين أمس اللجنة الثالثة للجمعية العامة من "ثغرة في التنفيذ" بين المعايير الشرعية والتغيير الموضوعي لحياة الشعوب الأصلية.

وأضاف ستافنهغين أن المعايير والمبادئ الدولية لم تكن متبعة دائما في التشريعات المحلية للكثير من الدول. وفي أغلب الأحيان، لم يكن الموظفون الرسميون مطلعون على القوانين الدولية وكما أن فقه القضاء في المحاكم المحلية لم يكن يعكس المعايير الدولية.

ووفقا لتقديرات الأمم المتحدة الأخيرة، هناك نحو 370 مليون شخص من الشعوب الأصلية يعيشون في مختلف أنحاء العالم.

ونشير إلى أن وكيل الأمين العام للشؤون الاقتصادية والاجتماعية، خوزيه أنطونيو أوكامبو، كان قد دعم تبني الإعلان الآنف الذكر قائلا إنه يزود المجتمع الدولي بمعايير دولية شاملة يجب علينا جميعا أن نكافح من أجلها.

وأوضح أوكامبو أن الكثير من الشعوب الأصلية قد انتهكت حقوقهم الأساسية وتم إقصاؤهم عن عملية التنمية الوطنية، مشيرا إلى أنه ينبغي على الأمم المتحدة أن تتابع تعزيز الاحترام إزاء المشاركة الكاملة والفعالة للشعوب الأصلية في عملية التنمية على كل الأصعدة.