برنامج الأغذية العالمي ينشئ مراكز عالمية للاستجابة في وقت الأزمات

برنامج الأغذية العالمي ينشئ مراكز عالمية للاستجابة في وقت الأزمات

media:entermedia_image:1cd5b965-21a2-460e-bdbf-5bbeaa466a9d
أطلق برنامج الأغذية العالمي شبكة استجابة جديدة ذات محاور استراتجيه في كل من أفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط وآسيا وأمريكا اللاتينية جاهزة لنقل المؤن الأساسية إلى المنكوبين في كل أنحاء العالم خلال أربع وعشرين إلى ثماني وأربعين ساعة عن طريق البحر أو الجو.

وجاء هذا القرار عقب حدوث عدة حالات طارئة في نفس الوقت في أماكن مختلفة.

وصرح اليوم مدير شعبة المشتريات والنقل في برنامج الأغذية، رميرو لوبز دي سيلفا، "مع ازدياد عدد الكوارث الطبيعية، ينبغي على منظمات الإغاثة أن تكون على أهبة تامة للوصول إلى الشعوب المتضررة في أسرع وقت ممكن."

وأضاف لوبز دي سيلفا "أن في إنشاءنا مراكز إستراتيجية في مختلف أنحاء العالم، نكون قد تقدمنا خطوة مهمة على صعيد تعزيز أدائنا في مجال مساعدة المتضررين."

وكدليل على ضرورة وجود هكذا شبكة، أشارت المنظمة إلى "أن السنة الماضية تضرر آلاف السكان في غواتيمالا جراء إعصار "ستان"، وبعد بضعة أيام فقط هزّ باكستان زلزال قوي محدثا أضرار جسيمة."

وتجدر الإشارة إلى أن الشبكة الجديدة تتضمن مستودعات في غانا (أكرا) ودبي وباناما وماليزيا وبرنديزي. وسيقوم كل منها بتخزين مؤن ومعدات إستراتيجية للإغاثة وفقا للنموذج المتبع في مستودع الاستجابة الإنساني لدى الأمم المتحدة في منطقة برنديزي الواقعة جنوب إيطاليا.