المفوضة السامية لحقوق الإنسان تزور الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل

المفوضة السامية لحقوق الإنسان تزور الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل

media:entermedia_image:d5d2bfd6-1849-4489-a321-6451174ebf89
أحاطت اليوم مفوضة حقوق الإنسان السامية للأمم المتحدة، لويز أربور، مجلس حقوق الإنسان بالعمل العالمي لمكتبها وأعلنت عن زيارتها القريبة إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وشددت آربور في كلمتها "أن الحل السياسي للمشكلة الفلسطينية– الإسرائيلية هو الوحيد الذي سيضع حدا لسفك الأرواح ومعاناة الناس ومشقتهم الكبيرة." وأضافت " في انتظار الوصول إلى حل سياسي، من الضروري جدا امتثال جميع الأطراف المسؤولة للقانون الإنساني الدولي ولقوانين حقوق الإنسان."

كما ذكرت آربور أن المفوضية "تقف على أتم استعداد للمساهمة في أية إجراءات من شأنها تحسين حقوق الإنسان هناك".