عدد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان يصل إلى نحو 5000 عنصر

عدد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان يصل إلى نحو 5000 عنصر

جندي حفظ سلام في لبنان
قارب عدد قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل-2) 5000 عنصر بعد وصول الكتيبة الفرنسية والإيطالية والإسبانية. وهكذا انتهت المرحلة الأولى من انتشار نحو 15000 من ذوي القبعات الزرقاء التي تتولى الإشراف على وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله.

وقال قائد قوات اليونيفيل، ألان بليغريني "إنني راض جدا عن تنفيذ المرحلة الأولى من انتشار قوات اليونيفيل. فبالرغم من بعض العوائق التي تعرضنا لها، بما في ذلك بعض الأمور اللوجستية، فقد وصل عدد قوات اليونيفيل اليوم إلى 5000 عنصر."

وأضاف بليغريني "أنه يتطلّع بأمل إلى معاينة كل الكتائب الجديدة حالما تصبح مستعدة للمباشرة بالمهمات المطلوبة منها، وهذا يعتمد بالطبع على تأمين الأراضي والمباني المناسبة للواصلين الجدد والتي لم يتم توفيرها حتى الآن."

وبعد اجتماعه أمس مع كبار المسؤولين في الجيش اللبناني والقوات الإسرائيلية، قال بليغريني "إنّ الاجتماع كان إيجابيا وقد أنجزنا تقدما كبيرا. فالانسحاب الإسرائيلي من جنوب لبنان وانتشار الجيش اللبناني يسيران في الطريق الصحيح."