بعد وساطة الأمم المتحدة نيجيريا والكاميرون يتوصلان لاتفاق نهائي لفض النزاع على الحدود

12 حزيران/يونيه 2006

وقع رؤساء نيجيريا والكامرون اليوم إتفاقا يقرر إنهاء نزاع قديم، وعنيف أحيانا، على الحدود الغنية بالبترول والمتنازع عليها، في شبه جزيرة باكاسي، بعد جهود الوساطه الحثيثة التي قام بها الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان، في عطلة نهاية الأسبوع، ليتفادى أزمة كبيرة هددت غرب أفريقيا.

قال عنان إن مراسم التّوقيع التي قد جمعتنا تتوج تجربة رائعة في منع النّزاع بين الكاميرون ونيجيريا.

جدير بالذكر أن الاتفاقية تدعو إلى انسحاب القوات النيجيرية خلال 60 يوما، مع إمكانية تمديد المهلة 30 يوما أخرى، من شبه جزيرة باكاسي، التي قضت محكمة العدل الدولية عام 2002 بتبعيتها للكاميرون.

وأضاف عنان أنه باتّفاق اليوم الذي أقيمت مراسمه في جرين تري في مانهاست خارج نيويورك فإن الحل الشامل للنزاع قد أصبح في متناول أيدينا.

وطبقا للاتفاقية فإن الترتيبات الانتقالية لشبه الجزيرة ستكتمل خلال عامين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.