برنامج الأغذية العالم يهنئ الأميرة هيا بمناسبة توليها رئاسة الاتحاد الدولي للفروسية

برنامج الأغذية العالم يهنئ الأميرة هيا بمناسبة توليها رئاسة الاتحاد الدولي للفروسية

الأميرة هيا بنت الحسين
تولت سمو الأميرة هيا بنت الحسين، سفيرة برنامج الأغذية العالمي للنوايا الحسنة، رئاسة الاتحاد الدولي للفروسية، الذي يتخذ من مدينة لوزان بسويسرا مقرا له، بعد أن فازت في انتخابات الاتحاد المسؤول عن إدارة مسابقات الفروسية في العالم.

وبوصفها الرئيس الثالث عشر، سوف تتولى الأميرة هيا، التي تعتبر أول سيدة وشخصية عربية تشغل هذا المنصب، مسؤولية متابعة مسابقات الفروسية على مدار الأعوام الأربعة المقبلة ومنها دورة الألعاب الأولمبية المزمع عقدها في هونغ كونغ عام 2008.

وقال جيمس موريس، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، "يتشرف برنامج الأغذية العالمي بتبوء الأميرة هيا لهذا المنصب الرفيع، ومنذ أن أصبحت سفيرة النوايا الحسنة لبرنامجنا، تتعاون معنا سمو الأميرة بروح الرياضيين من أجل توعية العالم أجمع بالمحنة التي يعاني منها الجوعى".

وأضاف موريس قائلا "إننا نتقدم بالتهنئة إلى سمو الأميرة هيا لإنجازاتها الكثيرة وبلا شك ستتمكن الأميرة بوصفها رئيسة الاتحاد الدولي للفروسية من تحقيق المزيد من الانجازات ونتمنى لها المزيد من التقدم".

وبوصفها سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأغذية، زارت الأميرة هيا العديد من مشاريع البرنامج الإنسانية في ملاوي وأثيوبيا.

والأميرة هيا هي كريمة العاهل الأردني الراحل الملك حسين بن طلال وزوجة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وعلى نفس منوال تفوقها الرياضي، تبذل الأميرة هيا جهودها للاهتمام بالمساعدات الإنسانية من خلال تنمية الخدمات الصحية والتعليمية ورعاية الشباب والرياضة.