الفاو تبدي قلقها إزاء إمكانية تفشي إنفلونزا الطيور في بلدان أخرى بغرب أفريقيا

الفاو تبدي قلقها إزاء إمكانية تفشي إنفلونزا الطيور في بلدان أخرى بغرب أفريقيا

أعربت اليوم منظمة الأغذية والزراعة عن قلقها المتزايد إزاء احتمال انتشار إنفلونزا الطيور إلى بلدان أخرى في غرب القارة الأفريقية وذلك في أعقاب اكتشاف الفيروس في نيجيريا الأسبوع الماضي.

وقال رئيس دائرة الصحة الحيوانية بالمنظمة، جوزيف دومينيك، والذي يوجد حاليا في نيجيريا ضمن فريق مشترك بين الفاو والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية، "إنه ينبغي تأمين الحوافز للمزارعين الأفارقة الفقراء بما يفسح المجال لهم بالإبلاغ على الفور إذا ما روادهم الشك بوجود المرض في أوساط الدواجن وعدم دفعهم للتوجه إلى السوق لبيع الطيور".

وأشارت الفاو إلى أن البلد الذي يثير أكبر درجة من القلق هو النيجر الذي يحد بصورة مباشرة المناطق المصابة من نيجيريا حيث يعيش أصلا أكثر من مليوني إنسان تحت خطر الجوع.

وأضاف دومينيك قائلا "إن فيروس إنفلونزا الطيور الخطير للغاية يشكل تهديدا خطيرا جدا على صحة الحيوانات في غرب أفريقيا، وإذا ما تطورت الحالة إلى وباء في أوساط الدواجن فإن عواقب ذلك ستكون كارثة إزاء سبل المعيشة وحالة الأمن الغذائي بالنسبة للملايين من بني البشر".