مبعوث الأمم المتحدة لأفريقيا الجنوبية يحث على دعم مالاوي

8 شباط/فبراير 2006

أشاد مبعوث الأمم المتحدة للاحتياجات الإنسانية في أفريقيا الجنوبية، جيمس موريس الذي يرأس أيضا برنامج الأغذية العالمي، الدعم الذي قدمته الدول المانحة لمساعدة ملايين الأشخاص في مالاوي لتخطي الأزمة الغذائية في البلاد ومطالبا في الوقت نفسه بزيادة الجهود لمواجهة الاحتياجات على المدى الطويل.

وقال موريس بعد زيارة استغرقت يومين لمالاوي، إن تساقط الأمطار هذا العام يعني أن البلاد سيكون لديها محصول جيد هذا الموسم وبالتالي ستكون هناك فرصة للمشاريع ذات المدى المتوسط والطويل بدلا من التركيز على الاحتياجات الآنية.

وقال موريس "إن الحكومة وبدعم من الدول المانحة، عليها أن تغتنم هذه الفرصة لوضع مشاريع تنموية تهدف إلى تحسين حياة الفقراء خصوصا الأطفال".

وحسب برنامج الأغذية العالمي فإن مالاوي ستتمكن من إنتاج أفضل محصول لها منذ 6 سنوات إذا ما استمر تساقط الأمطار على هذا المنوال.

وأدت ندرة الأمطار خلال السنوات الماضية إلى تعريض نحو 5 ملايين شخص لخطر المجاعة من بينهم 2.8 مليون طفل تحت سن الثامنة عشرة.

وقال البرنامج إن دعم المجتمع الدولي منع وقوع كارثة إنسانية، كما أشاد موريس بجهود الحكومة لمواجهة الاحتياجات الغذائية لشعبها.

وكان النداء العاجل الذي أطلقته الأمم المتحدة لمساعدة مالاوي قد تلقى 54 مليون دولار من أصل 77 مليون دولار كان قد طالب بها.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 
 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.