عنان يناشد المجتمع الدولي تقديم الدعم العاجل لباكستان

عنان يناشد المجتمع الدولي تقديم الدعم العاجل لباكستان

media:entermedia_image:9f157785-37b1-42fd-8147-0c7f5f7dd874
ناشد الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم المجتمع الدولي بتقديم الدعم اللازم لباكستان للتغلب على آثار الزلزال الذي ضرب البلاد في الثامن من الشهر الجاري.

وقال عنان "إن معدلات الوفيات تقف لغاية الآن عند 42.000 إلا أن موجة جديدة من الوفيات قد تقع إذا لم نسارع بتقديم المساعدات العاجلة".

وطالب الأمين العام بتوفير الخيام الملائمة للطقس البارد والأغطية، مشيرا إلى أن وعورة الطرق ووقوع الكارثة في أماكن نائية وجبلية يجعلها من أصعب العمليات التي تواجه جهود الإغاثة.

وأشار عنان إلى أن مئات الآلاف من الأشخاص لم يحصلوا على المساعدات بعد، مما يثير المخاوف من احتمال ارتفاع عدد الوفيات، مؤكدا أن الحكومة الباكستانية تواجه تحديا صعبا وعلينا الوقوف بجانبها.

وقال عنان إن الدول المانحة تبرعت لغاية الآن بمبلغ 37 مليون دولار من أصل المبلغ الذي طالبت به الأمم المتحدة وهو 312 مليون دولار.

وناشد عنان دول حلف شمال الأطلسي (ناتو) ومنظمة المؤتمر الإسلامي بتعبئة موارد أعضائها لتوفير الاحتياجات اللوجستية في باكستان.

وقال عنان "نحن بحاجة إلى مروحيات وشاحنات ورافعات بالإضافة إلى المأوى والعناية الطبية والخيام والمياه وغيرها".

وقال الأمين العام "إنه سيحضر الأسبوع القادم في جنيف مؤتمرا للمانحين ونتوقع أن نجد نتائج مرضية، وأود أن أحث الحكومات والمنظمات الأخرى على الحضور على أعلى مستوى ممكن، ولا يوجد عذر للتخلف عن المساعدة في هذه المحنة".