برنامج الأغذية العالمي يطالب بمزيد من المعونات لمساعدة موريتانيا

7 تشرين الأول/أكتوبر 2005

طالب برنامج الأغذية العالمي اليوم المجتمع الدولي بتقديم مزيد من المساعدات إلى موريتانيا لتعزيز المعركة ضد سوء التغذية خصوصا بين الأطفال في جنوب وجنوب شرق البلاد.

وقال مدير البرنامج في موريتانيا، سوري أوين، "إن المعلومات المتوفر لدينا تشير إلى تحسن في الأمن الغذائي بسبب عمليات التوزيع المنتظمة وموسم الأمطار الجيد".

وأضاف أوين قائلا "إننا نقود معركة عسيرة ضد سوء التغذية لدى الأطفال وننوي توسيع عمليات الإغاثة لتشمل أكثر المناطق تأثرا بسوء التغذية ومساعدة الأطفال هناك".

وبالرغم من أن موسم الأمطار كان جيدا هذا العام وأدى إلى ازدهار المراعي وحصاد جيد للمزارعين في الجنوب إلا أن الوضع لا يزال هشا.

وقام البرنامج لغاية الآن بتوزيع 20.000 طن من الأغذية بقيمة 11.4 مليون دولار لنحو 400.000 شخص في جنوب موريتانيا.

وقد أوضحت إحصائيات قام بها البرنامج في أيلول/سبتمبر الماضي أن معدلات سوء التغذية تبلغ 17.1% بين الأطفال الأقل من 5 سنوات في جنوب شرق البلاد.

وقال أوين إن موريتانيا بحاجة إلى دعم المجتمع الدولي لمعالجة مشاكل سوء التغذية على المدى القصير والطويل.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.