عنان يطالب بتحويل تعهدات مؤتمر القمة إلى حقيقة واقعة

17 أيلول/سبتمبر 2005

حدد الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم عددا من التدابير التي يمكن من خلالها إصلاح المنظمة، مطالبا الدول الأعضاء بالانضمام إليه في تحويل تعهدات القمة إلى حقيقة ملموسة.

وقال الأمين العام في خطاب وجهه اليوم بمناسبة انعقاد الجلسة الستين للجمعية العامة، إنه سيبدأ فورا في عملية تحويل الأمم المتحدة "إلى منظمة أكثر فعالية وأكثر مسؤولية وأكثر كفاءة".

وقال عنان إن بعثات الأمم المتحدة ستتم مراجعتها وستقيم ميزانية المنظمة ومواردها البشرية وسيتم إنشاء لجنة للمراجعة الداخلية كما سيعلن عن مكتب جديد يعني بأخلاقيات المهنة وسيخصص لحماية الموظفين الذين يبلغون عن أي فساد في الإدارات المختلفة.

وأضاف الأمين العام أنه سيتم تقليص عدد الموظفين وتقديم مقترحات يكون بموجبها الأمين العام رئيسا للإدارة ويكون هو المسؤول أمام الدول الأعضاء في حالة وقوع أية مخالفات إدارية.

وحث الأمين العام الدول الأعضاء على لعب دورهم لتطبيق تعهدات مؤتمر القمة والتي أشاد بها عنان قائلا أنها كانت شاملة ووافية أكثر من أي وثائق خرجت بها الأمم المتحدة في تاريخها الطويل.

وقال عنان إنه على الرغم من أننا لم نحقق كل شئ إلا أن التعهدات بمحاربة الفقر والأمراض وبناء السلام في الدول الممزقة بفعل الحروب ومنع الإبادة الجماعية ومحاربة الإرهاب تعتبر شاملة ووافية.

وحث الأمين العام على ضرورة الاتفاق على عدد من الجبهات منها إصلاح مجلس الأمن ووضع معاهدة لتعريف الإرهاب ومكافحته ونزع السلاح وحظر الانتشار النووي.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.