الفاو تقول إن تغير المناخ قد يزيد من عدد الجياع في العالم

الفاو تقول إن تغير المناخ قد يزيد من عدد الجياع في العالم

media:entermedia_image:14c84dd8-3273-43b5-923d-35f7a830df2a
جاء في تقرير قدمته منظمة الأغذية والزراعة (فاو) هذا الأسبوع ضمن الأنشطة الخاصة بمناسبة انعقاد لجنة الأمن الغذائي العالمي أن تغيرات المناخ تهدد بزيادة عدد الجياع في العالم من خلال قلة رقعة الأراضي المتيسرة للأغراض الزراعية في البلدان النامية.

وجاء في التقرير أيضا أن الخسائر في الإنتاج جراء تغيرات الطقس في 40 بلدا ناميا تقريبا قد تزيد بدرجة خطيرة من عدد المصابين بسوء التغذية الأمر الذي سيعيق بصورة شديدة مسار التقدم على طريق مكافحة الفقر وتحقيق الأمن الغذائي.وأوضحت المنظمة أن تغيرات الطقس في البلدان النامية قد تؤدي إلى زيادة رقعة الأراضي القاحلة وتعرضها للضغط جراء نقص الرطوبة، ففي أفريقيا على سبيل المثال، يوجد 1.1 مليار هكتار من الأراضي التي تحظى بفترات نمو أقل من 120 يوما في العام ومن المتوقع أن يؤدي تغير المناخ إلى زيادة تلك الرقعة بمقدار 5 إلى 8% بحلول عام 2080.وحسب المنظمة فإن تغيرات المناخ قد لا تؤثر على الأمن الغذائي وحسب، بل يتوقع أن تؤثر أيضا على تطور الأمراض الحيوانية والآفات النباتية.والمعروف أن تأثير معظم الآفات والأمراض يكون محليا غير أن هذا التأثير يكتسب أهمية عالمية وخاصة بسبب الأنماط التجارية الحديثة وانتقال الإنسان وتحركاته. وقد حذرت المنظمة من أن التغيرات في درجات الحرارة وكذلك تلوث الهواء قد تزيد من أنماط الأمراض البشرية وتكريسها كما يحصل عند تفشي الأمراض الحيوانية العابرة للحدود وعلاقتها بمسببات الأمراض الخطيرة لبني البشر وأحدث مثال على ذلك هو مرض إنفلونزا الطيور.