المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تطالب الحكومة السودانية بحماية مواطنيها

المفوضية العليا لشؤون اللاجئين تطالب الحكومة السودانية بحماية مواطنيها

media:entermedia_image:ecfb8a9c-b260-4559-950c-30d365b61be4
طالبت المفوضة السامية لشؤون اللاجئين بالإنابة، ويندي تشامبرلين، الحكومة السودانية بأن تقوم بواجبها تجاه مواطنيها وتوفر لهم الحماية اللازمة.

وجاءت هذه المطالبة بعد أن قامت السلطات السودانية بإزالة معسكر للمشردين داخليا، ووضع سكانه في الصحراء دون تقديم أي خدمات.

وقامت تشامبرلين بزيارة معسكر شيكان الواقع قرب العاصمة الخرطوم، وقالت إن المجتمع الدولي يعتبر الحكومة مسؤولة عن حماية مواطنيها ومساعدتهم على العودة إلى ديارهم الأصلية إذا ما أرادوا ذلك.

وقد أقام نحو 30.000 مواطن جنوبي في معسكر شيكان حتى نهاية كانون الأول/ديسمبر الماضي حين قامت الحكومة بإخلاء المعسكر وتركت المشردين في منطقة صحراوية إلا أن 5.000 شخص عادوا للمخيم ويعيشون في أكواخ مبنية من الكرتون.

وقالت تشامبرلين التي تزور السودان وتشاد حاليا "إن المقاييس العالمية الموضوعة للمشردين داخليا هي نفسها التي يتمتع بها اللاجئون من حيث حق العودة طواعية في أمن وسلام".

كما زارت تشامبرلين أمس معسكر السلام بأمدرمان الذي تديره الحكومة ويأوي نحو 120.000 جنوبي حيث يعيش الناس في بيوت مبنية بالطوب، إلا أن سكان المعسكر يسمونه "جبرونا" أي أرغمونا أن نكون هنا.

وقالت النساء اللاتي يعشن في المعسكر منذ أكثر من 20 عاما إنهن لا يردن العودة إلى الجنوب حيث إن أبناءهن لن يجدوا المدارس المناسبة، حيث دمرت الحرب كل البنى التحتية.

وستقوم تشامبرلين بزيارة إلى إقليم دارفور اليوم حيث يجري نزاع آخر شرد أكثر من مليوني شخص وقتل فيه آلاف الأشخاص.