الأمم المتحدة تقول إن ترسيم الحدود بين نيجيريا والكاميرون سيستأنف بعد المشاورات

الأمم المتحدة تقول إن ترسيم الحدود بين نيجيريا والكاميرون سيستأنف بعد المشاورات

أعلن مكتب الأمم المتحدة لغرب أفريقيا اليوم أن عمل اللجنة المشتركة لترسيم الحدود بين نيجيريا والكاميرون سيستأنف بعد تسوية الخلاف الذي نشب بسبب قرار نيجيريا بعدم معاينة حدود إحدى القرى الواقعة في المنطقة المتنازع عليها.

وقال رئيس اللجنة وممثل الأمين العام الخاص لغرب أفريقيا، أحمدو ولد عبد الله، إنه بعد مشاورات مثمرة مع رئيس الوفد النيجيري في العاصمة النيجيرية، أبوجا، فإن عمل اللجنة سيستأنف دون أي تأخير.

وقد بدأ ترسيم الحدود بين الدولتين في 23 آذار/مارس بتحديد الفريق الفني للجنة للمواقع الرئيسية والتحقق من بعض الخطوط الموضحة في الخرائط المبدئية.

ويوم الخميس الماضي أعلن المكتب أن نيجيريا قررت عدم السماح للجنة ترسيم الحدود من التحقق من حدود قرية كوجا وقال المكتب إن هذا القرار سيؤخر عمل اللجنة وعملية الترسيم بأكملها.

وقال المكتب اليوم إن نيجيريا قدمت توضيحا بشأن المسألة وأنه تم حلها وسيتم استئناف العمل خلال الأسبوع الحالي.