عنان يدين الهجمات التي وقعت في بغداد اليوم

18 شباط/فبراير 2005

أدان الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، الهجمات التي استهدفت الشيعة ببغداد اليوم وأسفرت عن مقتل أكثر من 21 شخصا مناشدا العراقيين من مختلف الطوائف على الاتحاد معا لبناء بلدهم.

ووقع الانفجار الأول في مسجد للشيعة في جنوب بغداد بينما وقع الهجوم الثاني في مسجد آخر في غرب بغداد بينما ضرب الانفجار الثالث مقهى في شمال غرب بغداد في حي شيعي.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، فريد إيكهارد، إن الأمين العام أعرب عن أسفه لوقوع أعمال العنف وعدم التسامح خصوصا عندما تنفذ ضد المدنيين الأبرياء وفي أماكن العبادة.

وأضاف المتحدث أن الأمين العام يناشد جميع العراقيين من جميع الخلفيات العرقية والسياسية على الاتحاد معا والتعامل بروح الحوار والمصالحة الوطنية لبناء عراق آمن وديمقراطي ومزدهر.

وتعهد الأمين العام بمواصلة دعم الأمم المتحدة للعراق والشعب العراقي لمساعدتهم لتجاوز هذه المرحلة الحرجة من تاريخهم.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.