مبعوث الأمم المتحدة للعراق يواصل مشاوراته مع القوى السياسية العراقية

مبعوث الأمم المتحدة للعراق يواصل مشاوراته مع القوى السياسية العراقية

media:entermedia_image:9bb52225-e9f0-4f95-b067-b8a2402c1f43
واصل الممثل الخاص للأمين العام في العراق، أشرف قاضي، يوم الأربعاء مشاوراته التي يجريها مع القادة العراقيين حول سبل المضي قدما بالعملية السياسية في أعقاب الإنتخابات الوطنية التي جرت في 30 كانون الثاني/يناير.

وفي اللقاء الذي أجراه مع وزير المالية في الحكومة العراقية المؤقتة، عادل عبد المهدي، وهو أحد مرشحي القائمة الإنتخابية للإئتلاف العراقي الموحد، ناقش قاضي الدور الذي ستستمر الأمم المتحدة في لعبه من خلال تقديم دعمها للعملية السياسية وإعادة الإعمار في العراق ضمن تنفيذ ولاية الأمم المتحدة عملاً بالقرار 1546.

وقد أجرى قاضي مباحثات مماثلة مع رئيس الحزب الإسلامي العراقي، محسن عبد الحميد، مؤكدا على أهمية مشاركة جميع العراقيين في صياغة مستقبل بلادهم.

كما قال قاضي إن الأمم المتحدة ستواصل تشجيعها لشمولية العملية السياسية على أساس حوار واسع بين جميع فئات المجتمع العراقي.

وفي تعليقات أدلى بها للصحافة أضاف أن لقاءه مع السيد عبد الحميد يأتي كجزء من مشاورات يجريها مع ممثلين عن جميع القوى السياسية العراقية في أعقاب الإنتخابات، وقال إن الأمم المتحدة على أهبة الإستعداد لتقديم كل الدعم الممكن للشعب العراقي.