برنامج الأغذية العالمي يرسل معونات غذائية إلى اللاجئيين السودانيين في شرق تشاد عبر الأراضي الليبية

22 تشرين الثاني/نوفمبر 2004

لأول مرة، أرسل برنامج الأغذية العالمي مساعدات غذائية مقدمة من الولايات المتحدة الأمريكية إلى حوالى 200،000 لاجئ سوداني في شرق تشاد عبر الصحراء الكبرى ومن خلال ممر من أراضي الجماهيرية الليبية .

قال نائب المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط، محمد دياب، للمؤتمر الصحفي المنعقد في الكفرا الليبية اليوم" إن منظر قافلة المساعدات والتي يمتد إلى كيلومتر مدهش حقا، ونحن ندين بالشكر للسلطات الليبية التي سمحت لنا إستعمال هذا الممر".

وقال مبعوث الولايات المتحدة لبرنامج الأغذية العالمي، توني هول،" لقد أجبرتنا الأوضاع المأساوية في دارفور وشرق تشاد على تقديم المساعدة.

وأضاف" إن الصراع الممتد في غرب السودان قد سبب بتهجير 1،7 مليون سوداني، كما عملت ميليشيات الجنجويد على قتل وإغتصاب الأف القريويين بعد أن تسلحت مجموعات الثوار في السنة الماضية مطالبين بحصة كبيرة من العوائد الإقتصادية.

وأضاف" ستذهب هذه المعونة لآلاف المشردين الذين لم يجبروا فقط على ترك بيوتهم بل على ترك بلادهم أيضا".

ولقد وقعت ليبيا إتفاقية مع برنامج الأغذية العالمي لإستعمال هذا الممر التاريخي لضمان وصول المعونات الغذائية عبر ليبيا إلى الأراضي والأجواء والموانئ التشادية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.