الفاو تحذر من إمكانية وصول أسراب من الجراد الصحراوي إلى إسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة والمملكة العربية السعودية والسودان

19 تشرين الثاني/نوفمبر 2004

حذرت منظمة الأغذية الزراعة للأمم المتحدة "فاو" من إمكانية وصول أسراب من الجراد الصحراوي إلى إسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة والمملكة العربية السعودية والسودان.

وأوضح مدير قسم الإنتاج النباتي والوقاية في المنظمة، محمود الصلح، أنه ربما يصل عدد ضئيل من أسراب الجراد إلى هذه الدول من شمال مصر.

وقال الصلح "إن على هذه الدول ألا تتوقع موجات متعاقبة من الجراد كما هو الحال في دول المغرب العربي حيث إنه ليس هناك بالتأكيد ما يستدعي الهلع".

وقد دعت المنظمة الدول إلى اليقظة ومراقبة أسراب الجراد وإجراء عمليات المكافحة بأسرع وقت ممكن .

من المعلوم أن بعض الأسراب قد أتت أصلاً من مناطق الساحل التي يتكاثر فيها الجراد في موسم الصيف ثم انتقلت إلى ليبيا بفعل الرياح الشديدة من جهة الجنوب الغربي. وقد غزت تلك الأسراب الجزء الشمالي من مصر في وقت سابق من هذا الشهر وشوهدت بصورة خطيرة في القاهرة والآن اتجهت الأسراب شرقاً نحو سيناء وخليج السويس فالبحر الأحمر.

وعلى الرغم من استمرار عمليات مكافحة الجراد في مصر فأن خطر قيام بعض الأسراب بالهجوم على المحاصيل يبقى قائماً غير أن أسراب الجراد هذه تتحرك بسرعة كبيرة ومن المتوقع أن يكون تلف المحاصيل محدوداً.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.