الأمم المتحدة تؤمن مناطق في بوروندي لإستقبال المجندين المسرحين من الخدمة

الأمم المتحدة تؤمن مناطق في بوروندي لإستقبال المجندين المسرحين من الخدمة

أمنت الأمم المتحدة عدة مناطق في بوروندي حيث سيسلم المحاربون السابقون أسلحتهم في عملية ستبدأ الشهر القادم.

وقال مباي فاي، رئيس وحدة التسريح وإعادة الإدماج في بعثة الأمم المتحدة في بوروندي، "إن أصحاب القبعات الزرقاء تم نشرهم في مناطق مختلفة لمراقبة الأمن في 3 مراكز للتسريح".

وسيبدأ تسريح المحاربين السابقين في 29 تشرين الثاني/نوفمبر القادم وهو الموعد الذي اتفق عليه الأطراف في اجتماعات عقدت برعاية البنك الدولي في الفترة من 21 إلى 24 من الشهر الجاري.

وقال فاي إن جدول العمل سيقدم إلى رئيس بوروندي بصفته رئيس اللجنة الوطنية لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج للموافقة عليه.

وقد تم توزيع ممثلين عن الأطراف ومسؤولين عن بعثة الأمم المتحدة في بوروندي بالإضافة إلى مراقبين عسكريين من الأمم المتحدة لمراقبة عملية التسريح.