الأمين العام يعين محاميا سويسريا ممثلا له لشؤون المشردين داخليا

الأمين العام يعين محاميا سويسريا ممثلا له لشؤون المشردين داخليا

عين الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، السويسري والتر كالين، ممثلا له لشؤون المشردين داخليا.

ويدرس كالين القانون الدولي والدستوري في جامعة بيرن بسويسرا، وسيعمل كخبير مستقل لرفع تقارير عن حالة المشردين داخليا في العالم والبالغ عددهم 24.6 مليون شخص.

ويحل كالين محل فرانسيس دينغ، الذي خدم ممثلا للأمين العام لشؤون المشردين داخليا منذ عام 1992 وقد انتهت مدة ولايته في تموز/يوليه الماضي.

وأعلن الأمين العام في بيان صادر اليوم تعيين كالين قائلا إنه سيعمل مع المفوضة السامية لحقوق الإنسان والمفوض السامي لشؤون اللاجئين ومنسق شؤون الإغاثة وقسم المشردين داخليا بمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية.

وقد انضم كالين مؤخرا للجنة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان وشارك في وضع مسودة لدليل عن المشردين داخليا كما عمل ما بين عامي 1991 و 1992 مقررا خاصا لحقوق الإنسان في الكويت تحت الإحتلال العراقي.