عنان يعبر عن صدمته بسبب وفاة عدد كبير من الرهائن الروس في المدرسة

عنان يعبر عن صدمته بسبب وفاة عدد كبير من الرهائن الروس في المدرسة

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة ،كوفي عنان، عن صدمته الشديدة بسبب وفاة عدد كبير من الأطفال وقتل وجرح آخرين من الرهائن المحتجزين في مدرسة جنوب روسيا.

وقال المتحدث الرسمي للأمين العام في نيويورك " لقد تابع الأمين العام تطورات هذه المأساة عن كثب، وعلى الرغم من أوضاع الرهائن في بسلان فقد أصابه الهلع عندما علم بأعداد القتلى سواء من الأطفال أو من الرهائن الآخرين في الساعات الأخيرة".

وأدان عنان وكبار المسئوليين في الأمم المتحدة هذه المأساة منذ البداية وطالبوا بإطلاق سراح الرهائن فورا. كما دعا الأمين العام يوم الأربعاء الماضي بوضع نهاية لهذا العمل الإجرامي الموجه ضد المدنيين الأبرياء.

وقالت كارول بيلامي، المدير التنفيذي لليونيسف، إنه" يجب ألا تكون المدارس من المناطق المعرضة للعنف، وإذا كنا ممن لا يحترمون الطفولة فليس هناك ما نعمله".