بعثة التحقق المشتركة تتوجه إلى دارفور

بعثة التحقق المشتركة تتوجه إلى دارفور

توجهت إلى منطقة دارفور بعثة التحقق المشتركة التي تتكون من عدد من ممثلي الأمم المتحدة والحكومة السودانية والحكومات المعنية بالأزمة هناك.

صرح بذلك عمر زكي الدين مسؤول الإعلام بمكتب تنسيق الشئون الإنسانية التابع للأمم المتحدة.

على صعيد آخر تتوقع المصادر الدبلوماسية هنا في المقر الدائم أن تدعو الولايات المتحدة مجلس الأمن إلى الاقتراع على مشروع قرار بشأن أزمة دارفور نهاية هذا الأسبوع.

تنص مسودة مشروع القرار الأمريكي على فرض حظر فوري للسلاح على مليشيات الجانجاويد، والمتمردين في الإقليم.

كما يهدد المشروع أيضا بفرض عقوبات على الحكومة السودانية إذا لم تتخذ في غضون 30 يوما خطوات أمنية لحماية السكان ذوي الأصول الأفريقية