الأمم المتتحدة تطالب بمساعدات عاجلة لضحايا الفيضانات في هايتي وجمهورية الدومينيكان

الأمم المتتحدة تطالب بمساعدات عاجلة لضحايا الفيضانات في هايتي وجمهورية الدومينيكان

طالب برنامج الغذاء العالمي المجتمع الدولي تقديم مساعدات عاجلة لآلاف الأشخاص في هايتي وجمهورية الدومينيكان التي اجتاحتها الفيضانات الأسبوع الماضي وخلفت دمارا واسعا وأكثر من 2000 قتيل.

وطالب البرنامج المجتمع الدولي بالتبرع بسخاء لتعويض النقص في التمويل المفترض تقديمه إلى هايتي.

وقال ممثل البرنامج في هايتي، غي غوفيرو، "إن آلاف العائلات تعتمد الآن على المساعدات الدولية بصفة يومية".

وبدأ البرنامج بالفعل في استخدام الطائرات المروحية لتوزيع نحو 40 طنا من الغذاء في بلدة "فوند فيريت" التي يقطنها نحو 45.000 شخص والتي دمرت بالكامل حيث اكتسح الفيضان 500 منزل وأهله نيام مما خلف نحو 680 قتيلا ومفقودا.

وسيقوم البرنامج بإرسال نحو 20 طنا إضافية من الغذاء إلى بلدة "مابو" حيث تفيد التقارير بفقدان 1000 شخص.

وقد ساندت عملية الإغاثة حتى الآن فرنسا وألمانيا واليابان والنرويج والسويد وإسبانيا وسويسرا ولكن لا يزال هناك نقص في التمويل يقدر بنحو 6.3 مليون دولار من المبلغ الاجمالي الذي طالب به البرنامج.