الإبراهيمي يلتقي مع أعضاء مجلس الحكم العراقي لمناقشة العملية السياسية في العراق

الإبراهيمي يلتقي مع أعضاء مجلس الحكم العراقي لمناقشة العملية السياسية في العراق

واصل الأخضر الإبراهيمي، المستشار الخاص للأمين العام، مشاوراته في العراق اليوم مع أعضاء مجلس الحكم العراقي حول التحول السياسي الذي سيحدث في نهاية حزيران/يونيه القادم وهو موعد تسلم العراقيون السلطة من قوات الإئتلاف المؤقتة.

وقد التقى الإبراهيمي مع شيخ غازي، وهو زعيم إحدى القبائل من الموصل، ومحمود عثمان وعادل عبد المهدي من مجلس الثورة الإسلامية في العراق وعدنان الباجه جي.

كما التقى الإبراهيمي مع وزير حقوق الإنسان المعين حديثا، باختيار أمين، حيث ناقشا معاملة قوات الإئتلاف للأسرى العراقيين وقام الإبراهيمي بإدانة الأمر مجددا. وأكد أمين أنه تم اتخاذ التدابير اللازمة لضمان عدم تكرار ذلك الأمر.

كما التقى الإبراهيمي مع مستشار الأمن القومي لمجلس الوزراء موفق الروبي.

وفي نيويورك تم سؤال الأمين العام حول الاعتذارات الأخيرة التي قدمها المسؤولون الأمريكيون بخصوص صور تعذيب الأسرى حيث قال "أنا مرتاح من أن المسؤولين في الولايات المتحدة قد أخذوا الأمر على محمل الجدية بمن فيهم الرئيس حيث اعتذر عما حدث وأرجو أن يولي سكان المنطقة رد الفعل هذا الاعتبار".