عنان يقول إن التهم الموجهة إلى برنامج النفط مقابل الغذاء سيتم التحقيق فيها "بجدية شديدة"

عنان يقول إن التهم الموجهة إلى برنامج النفط مقابل الغذاء سيتم التحقيق فيها "بجدية شديدة"

media:entermedia_image:769e57b9-5a81-4423-86a7-8a8a4fe50f7f
قال الأمين العام للأمم المتحدة، كوفي عنان، اليوم إنه سيقوم قريبا بتسمية أعضاء اللجنة المكلفة بالتحقيق في تهم الفساد والتزوير الموجهة إلى برنامج النفط مقابل الغذاء وقال إن التحقيق سيكون في غاية الجدية.

وقال الأمين العام للصحفيين لدى دخوله مقر الأمم المتحدة هذا الصباح "لقد اقتربنا من تشكيل عضوية اللجنة وأنا على اتصال مع الأعضاء الذين سيقومون بالتحقيق المستقل وآمل أن أتمكن من تسمية أعضاء اللجنة في غضون هذا الأسبوع".

وكان الأمين العام قد أعلن الشهر الماضي عن عزمه إنشاء لجنة رفيعة المستوى للتحقيق في الاتهامات التي وجهتتها الصحافة للبرنامج متهمة إياه بالفساد والتزوير.

وقد بدأ برنامج النفط مقابل الغذاء عام 1996 ليتمكن العراق من بيع النفط مقابل شراء المواد الإنسانية، وأشرف على البرنامج لجنة تابعة لمجلس الأمن وتعرف باسم "اللجنة 661" وتشمل جميع أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر.