مسؤولو الأمم المتحدة يقولون إن النساء يملكن مفاتيح إزالة الفقر في العالم

1 آذار/مارس 2004

قال وكيل الأمين العام للشؤون الاقتصادية والاجتماعية، خوسية أنطونيو أوكامبو أمام لجنة وضع المرأة، إن النساء يملكن مفاتيح إزالة الفقر حول العالم ولكنهن بحاجة إلى الدعم اللازم لمواصلة جهودهن في قيادة المجتمعات والأمم إلى النمو والازدهار.

أوكامبو على ضرورة ضمان مساواة الجنسين من أجل الوصول إلى الأهداف الإنمائية للألفية والتي تطالب بتقليل نسبة الفقر إلى النصف بحلول عام 2015.

وأشار أوكامبو إلى أن الرجال يجب أن يلعبوا دورا أساسيا في في هذا المجال وقال "يجب علينا الإشارة إلى الجهود الإيجابية التي قام بها الرجال في هذا المجال ونشجعهم على فهم قيمة المساواة بين الجنسين والعمل من أجل نشرها".

وقالت وكيلة الأمين العام أنجيلا كينغ، المستشارة الخاصة للقضايا الجنسانية والنهوض بالمرأة، إنه على الرغم من زيادة الوعي بضرورة مساواة الجنسين إلا أنه في كثير من البلدان لا تزال حقوق المرأة مهددة. وأشارت كينغ إلى تقرير صادر عن منظمة الصحة العالمية جاء فيه أن ما بين 10% إلى 69% من النساء حول العالم يتعرضن لنوع من أنواع العنف في حياتهن.

كما أشارت كينغ إلى أن حوالي 1600 إمرأة يتوفين يوميا بسبب مضاعفات نتيجة الحمل والولادة ومعظم الوفيات تقع في العالم الثالث.

وقالت كينغ "إنه إذا أردنا أن نحد من انتشار مرض الإيدز ونقص نسبة الفيات عند الولادة بحوالي 75% بحلول 2015، كما حددتها الأهداف الإنمائية للألفية، علينا أن أن تخذ خطوات جادة الآن لتمويل برامج تعنى بصحة المرأة وترقية نوع الخدمات الصحية المقدمة للنساء عند الحمل والولادة".

وقالت كينغ "نتطلع إلى عالم يتساوى فيه الجنسان ويمكن أن تحصل الأمهات والأطفال فيه على الرعاية الصحية الكاملة وحيث يتساوى الرجال والنساء في صنع القرار والتمتع بالحقوق الأساسية للإنسان وتحقيق السلام والديمقراطية والتنمية المستدامة لأسرهم وبلادهم".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.