الأمم المتحدة تعرب عن قلقها إزاء اللاجئين الشيشان في إنغوشيتيا

الأمم المتحدة تعرب عن قلقها إزاء اللاجئين الشيشان في إنغوشيتيا

أعربت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اليوم عن قلقها إزاء وضع اللاجئين الشيشان الذين يعيشون في مخيمات في إنغوشيتيا بعد تعرضهم لانقطاع غاز التدفئة لمدة أسبوع.

وقالت المفوضية إنها تعمل مع السلطات الروسية والمنظمات الأخرى العاملة في المنطقة لحل المشكلة. ويعيش حوالي 2000 شخص في هذه المخيمات.

وقال المتحدث باسم المفوضية، كريس غانوسكي، "إن المفوضية ترى أنه بصرف النظر عن أي مسببات لهذا الانقطاع فإنه غير مقبول خصوصا في هذا البرد القارس". وأضاف غانوسكي إن هذه الانقطاعات تمثل ضغطا على المشردين داخليا للعودة إلى منطقة الشيشان وتطرح تساؤلا حول العودة الطوعية لهؤلاء اللاجئين.

وكان رئيس لجنة حقوق الإنسان الروسية قد زار مخيمات إنجوشيتيا نهاية كانون الثاني/يناير الماضي وانتقد محاولات الضغط التي تمارس على اللاجئين للعودة إلى منطقة الشيشان كما أوصت اللجنة بعدم وضع أي موعد محدد لإرغام اللاجئين على العودة.

ومنذ منتصف شباط/فبرايرتم تسجيل 65.000 لاجئ شيشاني بحاجة إلى المساعدة مع المجلس الدنماركي لللاجئين والذي يعمل حاليا مع المفوضية في إنجوشيتيا.