المنظمات الإنسانية تزيد من عملياتها لمواجهة نقص الغذاء في زيمبابوي

المنظمات الإنسانية تزيد من عملياتها لمواجهة نقص الغذاء في زيمبابوي

زادت المنظمات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة وغيرها من عملياتها لمواجهة نقص الغذاء الذي تواجهه زيمبابوي حيث نفد المخزون الغذائي قبل موسم الحصاد الجديد.

وقام برنامج الغذاء العالمي بزيادة عملياته لمواجهة الطلب الذي سيتزايد في الشهور السبعة القادمة قبل نيسان/أبريل القادم وهو موسم الحصاد.

وبحسب برنامج الغذاء العالمي فإن المنظمات غير الحكومية قد حصلت على تمويل يكفي تغطية الاحتياجات الزراعية لحوالي 590.000 أسرة.

ومن ناحية أخرى تبقى الخدمات الصحية مصدر قلق في زيمبابوي حيث شهدت البلاد ظهور أمراض كثيرة في خلال الإثني عشر شهرا الماضية مهددة حياة آلاف الأطفال والفئات الضعيفة الأخرى.

وقال مكتب منسق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة" من الواضح من هذه الأمراض أن هناك حاجة ملحة لتعزيز برامج التحصين من خلال توفير المواصلات والوقود والأدوية اللازمة لاجراء حملات التطعيم".